مشاركة فـعالة من مبرة الآل والأصحاب في معرض الكتاب الإسلامي التاسع والثلاثون


انطلاقاً من حرص مبرة الآل والأصحاب على الحضور الفعال والمميز في النشاطات الثقافية داخل الدولة وخارجها, شاركت المبرة في معرض الكتاب الإسلامي التاسع والثلاثون رعاية وحضور سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ، ونظمته جمعية الإصلاح الاجتماعي تحت شعار ( ثقافة أسرة ).
وعن المشاركة بالمعرض صرح رئيس مبرة الآل والأصحاب الأستاذ خليل الشطي قائلاً ” نحرص دائماً على المشاركة في معارض الكتاب داخل الكويت وخارجها ، وخصوصاً معرض الكتاب الإسلامي وتوصيل رسالة المبرة لجميع المسلمين بقدر الإمكان ، ومن فضل الله المؤيدون لرسالة المبرة في تزايد مستمر بفضل الوعي الذي تنشره مثل هذه المعارض الخاصة بالكتب التي هي أٍساس تقدم الشعوب ونهضة الأمم، ونعمل على تحصين أجيال الكويت من التطرف والغلو من خلال ترسيخ وسطية الإسلام، دون إفراط أو تفريط، بتوفير الكتاب والشريط الإسلامي المتميز، حتى يكون في متناول يد الجميع من أبنائنا، وحتى يمكنهم الاطلاع على جميع معارف وثقافات وأوجه النشاط الإنساني بسهولة ويسر، لتكون الكويت منارة للثقافة والعلم”.
وتقدم الشطي بجزيل الشكر لسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء على رعايته الكريمة التي تدل على مدي اهتمامه بنشر العلوم والثقافة الإسلامية بين صفوف المسلمين ودعم الوحدة الوطنية, كما تقدم بالشكر إلى جمعية الإصلاح الاجتماعي على تنظيمها هذا المعرض الضخم الذي يضم العديد من الجمعيات الإسلامية والمؤسسات الحكومية ودور النشر من داخل الكويت وخارجها.
وأكد أن شعار المعرض « ثقافة أسرة » خير دليل على حرص جمعية الإصلاح الاجتماعي على الحفاظ على الهوية الوطنية والإسلامية، التي تعد سياسة أكيدة لخطة التنمية والرؤية الكويتية لمستقبل هذا الوطن، والتي تحظى بدعم ومباركة المسؤولين في وطننا الغالي، خصوصاً أن الأسرة هي أساس المجتمع.
ومن جانبه أشاد سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بدور مبرة الآل والأصحاب في دعم الوحدة الوطنية وتجلية المفاهيم الخاطئة عن الآل والأصحاب واهتمامها بتوحيد صفوف المسلمين .
جاء ذلك خلال جولته في الجناح الخاص بمبرة الآل والأصحاب بعد افتتاح معرض الكتاب الإسلامي السادس والثلاثين وكان يرافقه رئيس جمعية الإصلاح الاجتماعي الشيخ حمود الرومي وكان في استقبالهم د.عبدالمحسن الجارالله الخرافي ، حيث اطلع السادة الضيوف على محتويات الجناح التي تبرز رسالة المبرة وأنشطتها وأخر إصدارتها .
وعن معرض الكتاب أشاد سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح في تصريح عقب حفل الافتتاح عن تقديره للجهود المبذولة في تنظيم المعرض الذي أصبح رافدا من روافد نشر الثقافة والفكر الاسلامي المعتدل الذي يساهم في تحقيق التواصل بين ثقافات شعوب العالم.
وأشاد سموه بحرص القائمين على المعرض في تنويع محتوياته التي تشمل العديد من المؤلفات العلمية والأدبية وغيرها من العلوم الاسلامية في بادرة حضارية متميزة تثري الحياة الثقافية وتوفر المعلومات للباحثين والمهتمين المعنية بالدراسات الاسلامية ” .


شارك الموضوع :   |