مبرة الآل والأصحاب تستضيف وفد من علماء المجمع الفقهي العراقي


 

مبرة الآل والأصحاب تستضيف وفد من علماء المجمع الفقهي العراقي

 

- الطه " أدهشتني هذه الزيارة الفريدة من نوعها، وأدعو الله أن يدعم جهودكم المثمرة ".

 

- الجارالله الخرافي " أدعو جميع العلماء والحريصين على جمع شمل الأمة بزيارة مبرة الآل والأصحاب ".

 

استقبلت مبرة الآل والأصحاب  وفداً من  المجمع الفقهي العراقي بهدف الاطلاع على الأنشطة والأهداف التي تنفذها المبرة ، ضم الوفد الزائر كلاً من سماحة الشيخ الدكتور أحمد حسن الطه كبير علماء المجتمع الفقهي العراقي، ود. ضياء الدين عبدالله الصالح ود.طه أحمد حميد أعضاء الهيئة العليا  ود.عبدالوهاب الطه ويرافقهم منسق الزيارة السيد الشريف بلال العبدلي الممثل الرسمي للمجمع الفقهي  .

 

حيث كان في استقبالهم رئيس مبرة الآل والأصحاب د.عبدالمحسن الجارالله الخرافي وأ.عبدالعزيز الصبيحي أمين الصندوق و الشيخ علي بن حمد التميمي نائب رئيس قسم البحوث والدراسات وعدد من العاملين بها, معبرين عن سعادتهم بإستقبال هذا الوفد الكريم في مبرة الآل والأصحاب.

 

بداية أعرب رئيس المبرة عن سعادته بإستقبال هذا الوفد الكريم قائلاً " يشرفنا اليوم استضافة عدد من العلماء والدعاة المهتمين بتراث الآل والأصحاب من المجمع الفقهي العراقي في رحاب مبرة الآل والأصحاب، وهذه اللقاءات مثمرة وإن دلت على شيء فإنما تدل على عمق العلاقات والتعاون بين الدعاة والفقهاء والعلماء في كافة بقاع العالم وحرصهم على نصرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم وتوضيح سيرة الآل والأصحاب رضي الله عنهم أجمعين".

 

وعن الدور التي تقوم به المبرة أضاف رئيس المبرة قائلا " نحن بحاجة ماسة إلى أن نصحح صورة الإسلام في أذهان كثير من الناس الذين شوهت حقيقة الإسلام في أذهانهم ورؤوسهم فهدفنا هو تدعيم الوحدة الوطنية وزيادة التقارب بين شرائح المجتمع وإزالة الشبهات عن سير أهل البيت والصحابة رضي الله عنهم ،وأن نجعل دعوتهم إلى الله عز وجل رائدنا تحت مظلة واحدة ".

 

ثم استعرض الجارالله الخرافي بعضاً من الإصدارات خلال جولة الوفد بالمبرة تضمنت شرحاً لعدد من اصدارات المبرة، ثم تولى الشيخ علي التميمي استعراض بعض المعلقات ( البوسترات) التي توضح بانوراما الأسماء والمصاهرات بين الآل والأصحاب رضي الله عنهم والتي تؤكد مدى الثناء المتبادل وحجم المصاهرات والأنساب فيما بينهم ومفاهيم عديدة منطلقة من هذه العلاقة الحميمة بين الآل والأصحاب .

 

وقد أبدى أعضاء الوفد إعجابهم بفكرة المبرة وأهدافها مؤكدين على حاجة المسلمين جميعاً لهذه الرسالة السامية التي تعمل على توحيد صفوف المسلمين من خلال إبراز تاريخ الآل والأصحاب بحقيقته السامية خالياً من الأخطاء التي حملتها بعض كتب السيرة والدسائس التي حملتها بعض كتب المستشرقين.

 

وتقدم الشيخ أحمد حسن الطه كبير علماء المجمع الفقي بالشكر لجميع أعضاء المبرة قائلاً "  سعدنا بزيارة مبرة الآل والأصحاب وكانت براعة الاستهلال من رئيس المبرة وجميع العاملين بها ، وما أن دخلنا مقر المبرة إذا بالمؤلفات الهادفه الإصلاحية تملأ الجدران لتؤكد التراحم والائتلاف والمحبة بين الآل والأصحاب ومن بعدهم من الأجيال، مؤكداً وصف القرآن الكريم لهم ( والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم ) وبعد إطلاعنا على جهود  هذه المبرة واسلوبها الحكيم الإصلاحي أزددنا فرحاً وقوي الأمل إن شاء الله تعالى ونسأل الله تعالى أن يوفقهم ويسدد خطاهم".

 

وختاماً قدم الوفد الزائر درعاً تذكاريا لرئيس المبرة تقدير للجهود التي تقوم بها المبرة في نشر ونصرة تراث الآل والأصحاب ، كما أهدى الوفد الكريم مجموعة من الإصدارات الخاصة بالمجمع الفقهي العراقي لتكون إضافة جديدة لمكتبة المبرة وباحثيها .

 

ومن جانبه تقدم رئيس المبرة بالشكر لجميع أعضاء الوفد لزيارتهم الكريمة لمبرة الآل والأصحاب التي تدل على تواصل المبرة مع محبيها في كل مكان،وتأثيرها الطيب في أطياف المجتمع، وأيضا لمنسق الزيارة السيد الشريف بلال العبدلي على إتاحة الفرصة للقاء هذا الوفد الكريم من العلماء الأجلاء، وأهداهم بعضاً من إصدارات المبرة .

 

_DSC0508.jpg

رئيس المبرة يتسلم مجموعة من إصدارات المجمع الفقهي لتكون إضافة جديدة لمكتبة المبرة

_DSC0506.JPG

رئيس المبرة يتسلم درعاً تذكاريا من كبير العلماء الشيخ أحمد حسن بهذه المناسبة الكريمة

 

 


شارك الموضوع :   |